الأحد، 5 يونيو، 2011




.
.

سَامح 
  و
صافحَ
  و 
دَع الخَلق للخالقً 

فَـ أنا وآنتَ و هم راحلَونُ‏ 






...

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق